دراسة توصي بدور جامعة الدول العربية في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي 2002-2016

دراسة توصي بدور جامعة الدول العربية في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي 2002-2016
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث / 
سعيد أحمد سليمان السعودي
وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 " 
دور جامعة الدول العربية في إدارة الصراع الفلسطيني الإسرائيلي 2002-2016 "
  
والتي عُقدت في قاعة المؤتمرات بمبنى الإدارة في جامعة الأقصى، يوم الثلاثاء  الموافق 29 /08 /2017 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

أ. د. أسامة محمد ابو نحل مشرفاً ورئيساً،
د. عماد الدين محمد أبو رحمة      مناقشاً داخلياً ،

د. خالد رجب شعبان    مناقشاً خارجياً .
 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:

 

اولا: تراجع موقف جامعة الدول العربية عن دعم القضية الفلسطينية وحل الصراع الاسرائيلي الفلسطيني بسبب انشغال  الدول العربية وجامعة الدول العربية في مشاكلها الداخلية والحزبية وهذا مما يأثر على مسار القضية الفلسطينية داخليا وخارجيا.

ثانيا: تراجع موقف جامعة الدول العربية بسبب الخلافات الداخلية للتنظيمات الفلسطينية وخاصة حركة فتح وحماس والانقسام الفلسطيني الذي اضعف من موقف المؤيدين للقضية الفلسطينية بما فيهم جامعة الدول العربية.

ثالثا: ممارسة الضغط على جامعة الدول العربية من قبل بعض الدول الاقليمية والدولية والعربية يأدي الي التراجع المستمر في المواقف العربية الداعمة للقضية الفلسطينية ولحل الصراع الفلسطيني على المستوى الاقليمي والدولي.

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:

 

اولا: على جامعة الدول العربية الضغط على الدول العربية المنتسبة للجامعة بجعل القضية الفلسطينية وجعل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني في جل اهتماماتها بدل من الخلافات الثانوية الداخلية.

ثانيا: على جامعة الدول العربية ومنظمة التحرير الفلسطينية العمل على ترميم البيت الفلسطيني ونزع الخلافات بين فتح وحماس وانهاء الانقسام للوصول الي وحدة وطنية تقف في وجه الاحتلال الاسرائيلي.

ثالثا: على جامعة الدول العربية بناء علاقات دولية واقليمية دون التدخل في شؤونها الداخلية، لحل القضايا العربية وخاصة القضية الفلسطينية والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، واستثمار هذه العلاقات لدعم الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره.